fcb.portal.reset.password

كان ميسي أبرز لاعب في صفوف الأرجنتين | FIFA.COM

في قمة تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018، تعادل منتخب أوروغواي مع ضيفه الأرجنتيني دون أهداف ليلة الخميس على ملعب سينتيناريو بمدينة مونتيفيديو، حيث شهد هذه الموقعة الكروية الساخنة لقاءً وجهاً لوجه بين نجمي برشلونة لويس سواريز وليو ميسي.

فبعد تلقيه التصريح الطبي في آخر لحظة يوم الخميس، شارك صاحب القميص رقم 9 منذ البداية مع منتخب البلد المضيف، بينما حمل صديقه الأرجنتيني كعادته شارة القائد في صفوف الألبيسليستي. ورغم غياب الأهداف، كان نجما البلاوغرانا أكثر اللاعبين حيوية خلال المباراة.

وبهذه النتيحة، ظل الفريقان يراوحان مكانيهما في جدول الترتيب، حيث حافظ أوروغواي على موقعه في المركز الثالث، بينما يأتي المنتخب الأرجنتيني خامساً برصيد 23 نقطة، حيث لا يفصله سوى فارق الأهداف عن تشيلي المنهزم أمام ضيفه بارغواي بثلاثية نظيفة.

وفي السياق ذاته، عزز البرازيليون موقعهم في قمة الترتيب بفوزهم 2-0 على الإكوادور بفضل هدفي باولينيو وكوتينيو، علماً أن السيليساو كان أول فريق يضمن تأهله في وقت سابق من هذا العام.

وضمن فعاليات المجموعة الأولى من التصفيات الأوروبية، شارك  أومتيتي في فوز فرنسا 4-0 على منتخب هولندا الذي لعب له سيليسن في حراسة المرمى. ومن جهته، لعب أندريه غوميس آخر 20 دقيقة من عمر المباراة التي انتهت بفوز البرتغال على جزر فارو (5-1) في منافسات الجولة السابعة من المجموعة الثانية، بينما غاب فيرمايلن عن صفوف منتخب بلجيكا في فوز هذا الأخير على جبل طارق (9-0). 

الرجوع الى أعلى الصفحة