fcb.portal.reset.password

انتزع برشلونة تعادلاً بطعم الانتصار مساء الثلاثاء أمام مضيفه تشيلسي في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث نجا الفريق الكاتالوني من الهزيمة في لندن بإدراك التعادل خلال المراحل الأخيرة عن طريق ليو ميسي، بعدما تقدم أصحاب الأرض في النتيجة عبر البرازيلي ويليان.

وخطف البلاوغرانا نتيجة ثمينة من ستامفورد بريدج، ليخوض مباراة الإياب بمعنويات على ملعبه يوم 14 مارس المقبل، حيث سيكون التعادل السلبي كافياً لتأهل رفاق الكابتن أندريس إنييستا، الذي صنع هدف الزوار بعد استعادة الكرة ببراعة على مشارف منطقة الجزاء ومن ثم تمريرها في طبق لزميله الأرجنتيني، الذي فك أخيراً نحس تشيلسي بهز شباك البلوز للمرة الأولى بعد 730 دقيقة خاضها ضد الفريق اللندني، رافعاً بذلك رصيده الشخصي إلى 98 هدفاً في منافسات دوري الأبطال.

ورغم السيطرة الواضحة التي فرضها فريق إرنيستو فالفيردي طيلة المباراة، إلا أن أصحاب الأرض كانوا أكثر خطورة أمام المرمى، معتمدين على الهجمات المضادة السريعة، حيث هدد إيدين هازارد عرين تير شتيغن في أكثر من مناسبة بينما صد القائم تسديدتين قويتين من ويليان، الذي وجد طريقه إلى الشباك في محاولته الثالثة بعد ساعة من عمر اللقاء. وبينما واصل تشيلسي على نفس المنوال، حيث ظل متقوقعاً في الدفاع محاولاً استغلال إحدى المرتدات لإضافة هدف ثانٍ كان من شأنه أن يعقد مهمة البلاوغرانا، جاء هدف ميسي في الدقيقة 75 بتسديدة أرضية قوية، مستغلاً تمريرة مثالية من إنييستا.

وبعد هذه المباراة، سيطوي الفريق الكاتالوني صفحة دوري الأبطال على مدى ثلاثة أسابيع للتركيز على منافسات الليغا، حيث سيلاقي كلاً من جيرونا ولاس بالماس وأتليتيكو مدريد ومالقة، قبل استقبال تشيلسي في موقعة الإياب.

الرجوع الى أعلى الصفحة