fcb.portal.reset.password
انتقل الحارس الألماني إلى نادي العاصمة الكاتالونية في 2014، قادماً إليه من مونشنغلادباخ

انتقل الحارس الألماني إلى نادي العاصمة الكاتالونية في 2014، قادماً إليه من مونشنغلادباخ | BETINA GARCÍA - THE PLAYERS' TRIBUNE

 

لا يخفى تألق الحارس الألماني مارك أندريه تير شتيغن على أي من متابعي برشلونة والمنتخب الألماني، لكن ما لا يعرفه الكثير من جماهير الساحرة المستديرة أن حامي عرين البلاوغرانا والمانشافت بدأ مسيرته مهاجماً.

ففي حديث خص به  ’The Players' Tribune‘، قال ابن مدينة مونشنغلادباخ: "كنت أحب تسجيل الأهداف. كان ذلك يجعلني سعيداً". لكن ما الذي حصل حتى ينتقل من الخط الأمامي إلى الخشبات الثلاث؟ جاءت نقطة التحول في أحد الأيام، عندما أصيب حارس مرمى فريقه...

ويستحضر تير شتيغن تلك اللحظة قائلاً: "كان مدربنا بحاجة إلى أن يقف أحدنا في المرمى. فبينما رفض الجميع تلك المهمة، قررت أنا أن أتولى دور الحارس".

مرَّت سنوات عديدة على ذلك المنعطف الحاسم في حياة مارك أندريه، الذي أصبح اليوم في سن الخامسة والعشرين أحد أفضل حراس المرمى في العالم، إن لم يكن أفضلهم على الإطلاق.

وقال حامي العرين الألماني، الذي انتقل إلى نادي العاصمة الكاتالونية في 2014، "إنني أرتدي ألوان برشلونة بكل فخر واعتزاز"، مضيفاً أن "الأمر أكثر من مجرد كرة القدم" بالنسبة له، موضحاً في الوقت ذاته أن "المرء لا يمكنه أن يشعر بالغربة أبداً في هذه المدينة وبين هذه الجماهير".

 

لقراءة المقال في ’The Players' Tribune‘
الرجوع الى أعلى الصفحة