fcb.portal.reset.password

رحلة البحث عن المجد الأوروبي على وشك الانطلاق. تزور يوفنتوس هذا الثلاثاء ملعب كامب نو لمواجهة برشلونة في إحدى أجمل المباريات التي يمكن مشاهدتها في المنافسة القارية الأغلى. وكانت السيدة العجوز آخر منافس واجهته كتيبة البلاوغرانا في النسخة الأخيرة من دوري أبطال أوروبا بعد أن أقصاها من الدور ربع النهائي. تتطلع كتيبة البلاوغرانا إلى دوري أبطال أوروبا هذا العام بكثير من الحماس والتحفيز وبهدف استعادة التاج الأوروبي الذي فقدته منذ عام 2015، عندما حققت الثلاثية في الموسم الأول للمدرب السابق لويس إنريكي، وتحديداً أمام يوفنتوس في برلين.

في السنوات الأخيرة، تواجه فريقا برشلونة ويوفنتوس عدة مرات ودائماً ما تميزت مبارياتهم بالإثارة والتشويق. يصل فريق فالفيردي إلى هذه المواجهة متصدراً للدوري الإسباني ومتألقاً على المستويين الهجومي والدفاعي على حدّ سواء. إذ لم تستقبل شباك برشلونة أي هدف في بداية الموسم الحالي في المباريات الثلاث الأولى في الليغا. وقد يسجّل كل من سيميدو، ديمبيلي وباولينيو ظهورهم الأول مع النادي الكتالوني في دوري أبطال أوروبا، بعدما لعب السبت الماضي المهاجم الفرنسي ولاعب خط الوسط البرازيلي مباراتهما الأولى في ملعب كامب نو. وفي هذا الصدد، كشف المدرب إرنستو فالفيردي، الذي ينتظر "مباراة حامية الوطيس بين فريقين مهمين في أوروبا"، عن قائمة اللاعبين الـ18 المدعوين والتي يغيب عنها كل من رافينيا وألكاسر بداعي الإصابة، فيما لم يتم استدعاء أليش فيدال، دين وفيرمايلن. في المقابل، سيكون سيرجي روبرتو ودينيس سواريز حاضرين غداً في ملعب كامب نو.

أما بالنسبة إلى يوفنتوس، تصل السيدة العجوز بغيابات كبيرة على غرار كييليني، خضيرة، ماندزوكيتش، كوادرادو، ماركيزيو، ياكا وهويدس. ولكن النجم باولو ديبالا سيكون حاضراً بعد أن اعترف في المؤتمر الصحفي قائلاً: "تعلمت الكثير من ميسي، إنه شرف كبير اللعب معه في المنتخب الوطني. كما يجب احترام البارصا بالنظر إلى اسمه وتاريخه". بدوره، أشاد أليغري بكتيبة البلاوغرانا: "من الصعب مراقبة لاعبي برشلونة. يجب علينا أن نلعب باتساق وهدوء". ينتظر ملعب كامب نو مباراة كبيرة بين اثنين من أفضل الفرق في العالم وبعض اللاعبين الأكثر موهبة في كوكب المستديرة الساحرة.

الرجوع الى أعلى الصفحة