fcb.portal.reset.password

خاض برشلونة تدريبه الأخير مساء الثلاثاء في العاصمة البرتغالية على ملعب جوزيه ألفالادي الذي سيستضيف المباراة | MIGUEL RUIZ - FCB

بعد تحقيق العلامة الكاملة في المباريات الست الأولى ضمن منافسات الليغا، معززاً موقعه في صدارة جدول الترتيب، يستأنف برشلونة مساء الأربعاء مشواره في دوري أبطال أوروبا بحلوله ضيفاً على سبورتينغ لشبونة ضمن فعاليات الجولة الثانية من مرحلة المجموعات.

ويدخل البلاوغرانا موقعة ملعب جوزيه ألفالادي منتشياً بسلسلة انتصاراته المتتالية منذ بداية الموسم، علماً أنه يتربع على صدارة المجموعة الرابعة برصيد ثلاث نقاط بعد فوزه في المباراة الافتتاحية بثلاثية نظيفة على يوفنتوس، متقدماً بفارق الأهداف عن مضيفه البرتغالي العائد بفوز ثمين (2-3) من عقر دار أولمبياكوس اليوناني في الجولة الأولى.

صحيح أن سبورتينغ لشبونة يعيش بدوره فترة زاهية في بداية هذا الموسم، حيث يحتل المركز الثاني خلف المتصدر بورتو برصيد ستة انتصارات مقابل تعادل واحد من أصل سبع مباريات، بيد أن برشلونة في المقابل لم يخسر أبداً ضد أي فريق برتغالي خلال مرحلة المجموعات، محققاً 14 فوزاً في 17 مواجهة.

على أتم الاستعداد

أنهى برشلونة تحضيراته لمواجهة سبورتينغ لشبونة، حيث خاض الفريق تدريبه الأخير مساء الثلاثاء في العاصمة البرتغالية على ملعب جوزيه ألفالادي الذي سيستضيف المباراة.

وفي مؤتمره الصحفي عشية المباراة، حذَّر إرنيستو فالفيردي من خطورة سبورتينغ على أرضه وبين جماهيره، مذكراً في الوقت ذاته بالأداء الرائع الذي قدمه الفريق البرتغالي الموسم الماضي والبداية الجيدة التي حققها هذا الموسم، حيث قال مدرب البلاوغرانا إن خصم هذا الأربعاء "فريق قوي ويزخر بلاعبين جيدين في خط الوسط كما يُتقن الاعتماد على الهجمات المضادة"، موضحاً في الوقت ذاته أن هذا النهج التكتيكي يُعد "من بين نقاط قوته مُعتمداً في ذلك على سرعة إيقاعه".

وبدوره، تحدث نيلسون سيميدو إلى وسائل الإعلام في مدينة لشبونة التي كانت موطنه حتى نهاية الموسم الماضي، قبل أن ينتقل إلى برشلونة هذا الصيف قادماً إليه من بنفيكا، غريم سبورتينغ الأزلي. وقال الظهير الأيمن البرتغالي "سنواجه فريقاً كبيراً يلعب بشكل جيد"، مؤكداً أن الكتيبة الخضراء "وحدة متماسكة ولكننا أتينا إلى لشبونة بهدف إحراز النقاط الثلاث"، موضحاً في الوقت ذاته أنه سيعيش "مناسبة خاصة" هذا الأربعاء وهو الذي واجه سبورتينغ في العديد من المناسبات.

يُذكر أن المباراة الأخرى ضمن منافسات الجولة الرابعة ستجمع بين يوفنتوس وضيفه أولمبياكوس بمدينة تورينو الإيطالية.

الرجوع الى أعلى الصفحة