fcb.portal.reset.password

ودَّع برشلونة مسابقة دوري أبطال أوروبا من مرحلة ربع النهائي بعد خسارته بثلاثية نظيفة في مباراة الإياب أمام مضيفه روما على ملعب الأولمبيكو.

فبعد فوزه ذهاباً بنتيجة 4-1 الأسبوع الماضي في الكامب نو، دخل البلاوغرانا موقعة العودة في ثوب المرشح، حيث كان روما مطالباً بتحقيق ما يشبه المعجزة لقلب الأمور لصالحه وخطف بطاقة التأهل من أبناء المدرب فالفيردي، علماً أن أصحاب الأرض كانوا مطالبين بإحراز ثلاثة أهداف كاملة مع الحفاظ على نظافة شباكهم أو التفوق بفارق أربعة أهداف في حال هز شباكهم. وبالفعل كان للإيطاليين ما أرادوا، حيث قدموا مباراة مثالية على أرضهم وبين جماهيرهم، ليحجزوا مقعدهم في المربع الذهبي.

وافتتح روما باب التسجيل مبكراً عندما وجد البوسني إدين دزيكو طريقه إلى المرمى في الدقيقة السادسة، بينما كان الفريق المضيف قاب قوسين أو أدنى من تعزيز تقدمه في الشوط الأول. لكن تعين على أبناء المدرب دي فرانتشيسكو الانتظار حتى الشوط الثاني لمعاودة هز شباك تير شتيغن، حيث تمكن الكابتن دي روسي من ترجمة ركلة جزاء في الدقيقة 58، قبل أن يستكمل أبناء العاصمة الإيطالية "الريمونتادا" برأسية مانولاس على بعد ثماني دقائق من نهاية الوقت الأصلي.

وبعد هذا الإقصاء، سيتعين على برشلونة طي صفحة دوري الأبطال ليتحول التركيز بشكل كامل على الليغا، حيث يستقبل ضيفه فالنسيا عصر السبت في الجولة 32، قبل أن يواجه إشبيلية في نهائي كأس الملك.

الرجوع الى أعلى الصفحة
_satellite.pageBottom();