fcb.portal.reset.password

خلال أول موسم للمدرب غوارديولا مع برشلونة (2008-09)، زار سبورتينغ لشبونة ملعب الكامب نو، ويوم الثلاثاء يعود النادي البرتغالي إلى برشلونة لخوض آخر جولة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، وسيعمل نجوم البلاوغرانا على تحقيق نتيجة إيجابية لإبقاء سجلهم خاليا من الهزائم في هذا الدور، وهم الذين حجزوا سلفا بطاقة التأهل متصدرين لمجموعتهم. 


وقبل 9 سنوات، أفلح البلاوغرانا في الانتصار على ضيفه البرتغالي 3-1 بفضل أهداف كل من إيتو وتشافي وماركيز، وبالتالي انتزاع 3 نقاط ثمينة مكنت الفريق من التأهل للدور الموالي، وخلال أمسية يوم الثلاثاء، سيتذكر السكرتير الفني لبرشلونة روبير فيرنانديز موسم 86 حين واجه النادي البرتغالي في تصفيات كأس الاتحاد الأوروبي، ونجح حينها في تسجيل هدف في مرمى البرتغاليين من مباراة الذهاب، ممهدا الطريق أمام البلاوغرانا للتأهل للدور الموالي.

الرجوع الى أعلى الصفحة
_satellite.pageBottom();