fcb.portal.reset.password

بيكيه يحيِّي الجمهور بعد مباراة دوري الأبطال في لشبونة الأسبوع الماضي | MIGUEL RUIZ - FCB

عقد جيرارد بيكيه مؤتمراً صحفياً يوم الأربعاء في معسكر المنتخب الإسباني المُقبل على المرحلة الأخيرة من تصفيات كأس العالم.

فبعد تصريحاته التي أعقبت مباراة الأحد الماضي في الكامب نو بين برشلونة ولاس بالماس، حيث قال إنه على استعداد للاعتزال دولياً إذا لزم الأمر، أكد المدافع الكاتالوني مجدداً التزامه القاطع بحمل قميص المنتخب الوطني.

وقال بيكيه في معرض حديثه أمام وسائل الإعلام "لا يمكن الشك إطلاقاً في مدى التزامي. أنا ألعب مع المنتخب منذ مدة طويلة وإنني أعتبر هذا الفريق مثل الأسرة الواحدة. وهذا أحد الأسباب الرئيسية التي تجعلني متواجداً هنا الآن. يؤلمني أن يشكك بعض الناس في مدى التزامي".

وأوضح مدافع البلاوغرانا بشأن استقباله المثير للجدل عندما انضم إلى صفوف المنتخب الإسباني يوم الاثنين: "أعرف أن هناك أشخاصاً سيواجهونني بصافرات الاستهجان ولكنني أريد أن أطوي هذه الصفحة. لقد قرر المدرب واللاعبون أن أكون هنا وسأحاول مساعدتهم بأفضل ما أستطيع".

كما علَّق بيكيه على الوضع السياسى الحالي في كاتالونيا عقب أحداث استفتاء يوم الأحد الماضي حول استقلال المنطقة، حيث أعرب عن موقفه قائلاً: "من خلال الاحترام المتبادل والحوار سيمكننا أن نفهم بعضنا البعض. أنا مقتنع بأن هناك الكثير من الناس في إسبانيا الذين يؤيدون التصويت الكاتالوني [في الاستفتاء]. أنا مع فكرة أن يصوت الناس، سواء كان صوتهم عبارة عن نعم أو لا أو حتى من خلال الامتناع عن التصويت. هناك مشكلة كبيرة في إسبانيا، وإذا غاب الحوار فإن الأمور سوف تزداد سوءاً. الحوار هو السبيل لتحقيق أي شيء".

وختم المدافع الكاتالوني بالقول: "كل شخص لديه أفكاره وقناعاته. أنا أحترم الآخرين وما أطلبه هو الاحترام المتبادل. الحوار يجمع الناس ويؤلف بينهم".   

الرجوع الى أعلى الصفحة