fcb.portal.reset.password

النجم ليو ميسي | FCB

بعد تحقيق فوز سهل على خصمه شابكوينسي في مباراة جوان غامبر، يدخل برشلونة المنافسات الرسمية بإجراء مباراة ذهاب السوبر الإسباني أمام خصمه الأزلي ريال مدريد، مساء الأحد، على أرضية الكامب نو، وهي المواجهة الرسمية الأولى للمدرب فالفيردي، الذي قاد ميسي ورفاقه للفوز بكل اللقاءات خلال الجولة الأميركية.


وقد استدعى مدرب البلاوغرانا 18 لاعبا لخوض هذا الكلاسيكو المهم وهم: تير شتيغن، سيلسن، سميدو، بيكيه، راكتيتش، سيرجيو، دينيس، إنييستا، سواريز، ميسي، ماسكيرانو، ديليفيو، ألكاسير، دينيه، سيرجي، فيدال، أومتيتي، وبالتالي سيغيب عن المواجهة كل من: فيرمايلن وأندريه غوميز وأردا توران ومارلون وسامبر ومنير ودوغلاس. أما فيما يخص ريال مدريد فسيغيب عن صفوفه مودريتش بسبب الإيقاف وخيسوس فاليخو للإصابة.


وخلال المؤتمر الصحافي الذي عقده قبل المواجهة، قال فالفيردي إن "مباراة الغد ستكون مختلفة عن مواجهة ميامي السابقة، فهناك لقب سيتم التنافس للفوز به"، مضيفا "يجب علينا الظهور بأفضل أداء للفوز بالكأس، وأمامنا مبارتان قويتان لنيل هذا اللقب، والفريق مركز على هذه المواجهة، ولا نفكر في أي شيء آخر".


من جهته، أوضح زين الدين زيدان أن "الفريق سيدخل للمباراة للعب على لقب آخر، وبالتالي يجب علينا أن نقدم أفضل أداء ممكن، وشخصيا كنت أفضل لعب مباراة واحدة، بدل خوض مواجهتين ذهابا وإيابا".


وكان الفريقان قد التقيا- آخر مرة- في هذه المنافسة قبل خمس سنوات، حيث فاز برشلونة في الكامب نو بنتيجة 3-2، قبل أن ينهزم خارج ميدانه 2-1، ليخسر اللقب بعد الاحتكام إلى أفضلية الأهداف، كما تواجه الناديان للفوز بهذا اللقب سنة قبل ذلك، وحينها نجح النادي الكاتالوني في الظفر بالكأس بعد أن تفوق في مجموع اللقاءين بنتيجة 5-4.


وفي الموسم المنصرم، أفلح ميسي ورفاقه في الفوز بهذه الكأس، بعد أن تفوقوا على خصمهم اشبيلية ذهابا وإيابا بنتيجة 2-0 و3-0، وهو ما يعني أن البلاوغرانا سيدخل اللقاء وعلى عاتقه مسؤولية الدفاع عن لقبه وإضافة كأس جديدة لخزائنه.

الرجوع الى أعلى الصفحة