fcb.portal.reset.password

حقق برشلونة خطوة هامة في الطريق للحفاظ على لقب كأس ملك إسبانيا عندما فاز مساء الخميس على ضيفه فالنسيا بهدف دون رد في ذهاب نصف النهائي على ملعب الكامب نو.

وفرض البلاوغرانا سيطرة واضحة طيلة الشوط الأول، لكن دون أن يتمكن من خلق فرص واضحة للتسجيل، علماً أن نسبة استحواذ أصحاب الأرض على الكرة فاقت 80% في بعض مراحل اللقاء.

وبعدما نجح الضيوف في الحفاظ على نظافة شباكهم حتى فترة الاستراحة، غيَّر المدرب مارسيلو غارسيا تورال من خط لعب فريقه في الشوط الثاني، حيث بدأ فالنسيا يتقدم شيئاً فشيئاً ويبحث عن خلق المساحات في نصف ملعب برشلونة، عوض الاكتفاء بالتقوقع في خطوطه الخلفية.

ومن جهته، كثف برشلونة هجماته على مرمى دومينيك بحثاً عن الهدف، وهو ما تأتى له في الدقيقة 67 برأسية قوية من لويس سواريز، الذي استغل تمريرة عرضية ذكية من ميسي وسط مجموعة من المدافعين.

وبهذا الفوز، عزز الفريق الكاتالوني حظوظه في الحفاظ على لقب كأس الملك، حيث حقق الأهم في لقاء الذهاب بالوصول إلى مرمى فالنسيا والحفاظ على نظافة شباكه، قبل السفر إلى ميستايا الخميس المقبل.

تحليل فالفيردي بعد المباراة

"أعتقد أن فالنسيا هو أفضل فريق دافع ضدنا هذا الموسم. فقد فرضنا هيمنتنا على اللمباراة، ولكن خطتهم كانت واضحة. وأمام ذلك، كان علينا ضمان عدم تلقي أي هدف عبر المرتدات أكثر من حرصنا على الهجوم من أجل التسجيل. كنا نعلم أن بإمكاننا الوصول إلى الشباك من إحدى هجماتنا، وهذا ما حصل في نهاية المطاف".

 

"كنا نفضل الفوز بنتيجة أكبر لخوض مباراة الإياب بأريحية أكثر... صحيح أن التعادل في ميستايا سيكون كافياً لتأهلنا، ولكننا لن نذهب إلى هناك بهذه النية. فقد خسرنا 1-0 في ذهاب ربع النهائي ثم نجحنا في قلب النتيجة لصالحنا في الإياب. لذلك فإنه لم يُحسم أي شيء بعد".
الرجوع الى أعلى الصفحة